رواندا تستضيف القمة الاستثنائية لمنطقة التجارة الحرة القارية الافريقية

March 21, 2018

رواندا تستضيف القمة الاستثنائية لمنطقة التجارة الحرة القارية الافريقية

رواندا تستضيف القمة الاستثنائية لمنطقة التجارة الحرة القارية الافريقية

أفريقيا تطلق: منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية
بمركز كيغالي للمؤتمرات – رواندا – بتاريخ 21 مارس 2018

(تبدأ اعمال منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية بتاريخ 20 مارس 2018)

سيصنع قادة الدول الخمس والخمسين بأفريقيا ، التاريخ في 21 مارس ، عندما يجتمعون في كيغالي ، رواندا ، للتوقيع على الاتفاقية التي ستطلق منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية ، وستجعل الاتفاقية القارة أكبر منطقة تجارة حرة تم إنشاؤها منذ تشكيل منظمة التجارة العالمية.

ستجري مراسم الاطلاق خلال اجتماع استثنائي لرؤساء دول الاتحاد الإفريقي ، يعقده رئيس رواندا بول كاغامي ، الرئيس الجديد للاتحاد الإفريقي ، الذي وصف اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية بأنها "ميثاق تاريخي استغرق قرابة 40 عامًا لوضعه ، ويمثل تقدمًا كبيرًا من أجل التكامل والوحدة الأفريقية".

موسى فقي ، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي ، ذكر أن منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية ستعزز ايضاَ مكانة إفريقيا في التجارة العالمية: "حيث ستجعل أفريقيا أحد أضخم الاقتصادات في العالم ، وتعزز قدرتها على التفاعل على قدم المساواة مع غيرها من الكتل الاقتصادية الدولية".

في 20 مارس 2018 ، قبل يوم واحد من التوقيع ، ستنضم الوفود الحكومية إلى كبار قادة الأعمال في أفريقيا وغيرهم من أصحاب المصلحة لتبادل وجهات النظر حول التحول الاقتصادي للقارة من خلال التجارة ، في يوم خاص للاحتفالات والحوار تحت مسمى "قمة أعمال منطقة التجارة الحرة الافريقية القارية". ويعني تحرير التجارة بصورة تدريجية في افريقيا خلال الاعوام المقبلة توفير فرص جديدة للشركات الأفريقية للتنافس والتعاون عبر الحدود وبناء القارات. ومع ذلك ، فإن نجاح اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية سيعتمد على توثيق التعاون بين واضعي السياسات والقطاع الخاص. وذكر الرئيس كاغامي: "إننا بحاجة إلى دعم نشط من القطاع الخاص. وفي الواقع ، بدون صوتكم هناك شيء أساسي مفقود".

وتعتبر اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية أحد المشروعات الرائدة في أجندة 2063، وهي الرؤية طويلة المدى للاتحاد الأفريقي الهادفة إلى تحقيق أفريقيا متكاملة ومزدهرة وسلمية. وتملك منطقة التجارة الحرة القدرة على تحويل ثروات ملايين الافريقيين من خلال تعزيز العلاقات التجارية بين الدول الأفريقية.

وقد وصفها رئيس كينيا اوهورو كينياتا بقوله:

"إن منطقة التجارة الحرة القارية (الافريقية) تعني وضع حد للفقر ، تعني الازدهار لقارتنا ، تعني فرص عمل لشبابنا الذين يناضلون اليوم ويهربون من قارتنا ، تعني السلام والأمن لأننا أشركنا شعوبنا بصورة مربحة ، تعني أن تكون إفريقيا قادرة على الاعتماد على الذات ، تعني اجتماع الاتحاد الإفريقي لمناقشة ما يجب فعله بإزدهارنا ، وليس ما يجب فعله مع المشكلات التي نعاني منها".

وتتاجر أفريقيا فيما بينها حاليا بصورة أقل بكثير مما تفعله مع بقية العالم ، حيث تبلغ التجارة البينية الافريقية 16٪ تقريباً ، مقارنة بـ 19٪ من التجارة البينية الإقليمية في أمريكا اللاتينية ، و 51٪ في آسيا ، و 54٪ في أمريكا الشمالية ، و 70٪ في أوروبا. وتشير تقديرات لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا إلى أن منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية لديها القدرة على تعزيز التجارة البينية الافريقية بنسبة 53٪ ، من خلال إلغاء رسوم الاستيراد والحواجز غير الجمركية ، ويمكن أن تخلق سوقاً أفريقية لأكثر من 1.2 مليار شخص بناتج محلي إجمالي يصل إلى 2.5 تريليون دولار.

برنامج قمة منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية

اليوم الاول قمة اعمال منطقة التجارة الحرة القارية (20 مارس) - سينضم الرئيس كاغامي وغيره من رؤساء الدول إلى عمالقة الصناعة في"قمة أعمال منطقة التجارة الحرة الافريقية القارية". وسيشمل هذا المنتدى إلقاء خطابات ومناقشات على غرار منتدى دافوس ، وعروض ومراسم احتفالية قبل إطلاق اتفاقية منطقة التجارة الحرة الافريقية القارية. وسيشمل الحضور مسؤولون حكوميون ، ورؤساء تنفيذيون من القطاع الخاص ، قادة المجتمع المدني ، أكاديميون برلمانيون ، ومجموعات اقتصادية إقليمية ، وشركاء التنمية ، ووسائل الإعلام الدولية. وسيوفر هذا الحدث المنصة النهائية لصانعي السياسات والقطاع الخاص ومجموعات أصحاب المصلحة الآخرين لرسم مسار اتفاقية منطقة التجارة الحرة الافريقية القارية من أجل ازدهار أفريقيا.

اليوم الثاني الإطلاق الرسمي لـ منطقة التجارة الحرة القارية (21 مارس) - سيجتمع رؤساء الدول للتوقيع التاريخي على الاتفاقية التي ستطلق السوق المشتركة لأفريقيا ، منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية. وسيدعى قادة مختارون من القطاع الخاص لحضور مراسم التوقيع والغداء الاحتفالي لرؤساء الدول. وسيشمل حفل الغداء مناقشات وخطابات وصورة جماعية.

الدعوة موجهة للصحفيين لتغطية الجلسات العامة المتاحة لوسائل الاعلام.

سيتم نشر برنامج مفصل للأحداث العامة في اقرب وقت ممكن.

للاتصال:

يرجى الاتصال على الاشخاص المذكورين أدناه للحصول على مزيد من المعلومات ، أو الاعتماد أو لإجراء مقابلات:

السيدة استير آزا تانكو – رئيس قسم الاعلام – مفوضية الاتحاد الافريقي – عبر البريد الالكتروني: YambouE@africa-union.org / esthertankou@yahoo.com

السيد يشنت اتشو – إدارة التجارة والصناعة – مفوضية الاتحاد الافريقي
هاتف: 251984876962+ – بريد الكتروني: AtchoP@Africa-union.org

جواني مكنالي – هاتف:447767787656+ – بريد الكتروني: joannemcnally1@gmail.com

للحصول على مزيد من المعلومات / المساعدة ، يرجى ارسالة رسالة الكترونية إلى:
eventscomms@minaffet.gov.rw أو الاتصال:

• الآنسة فيفيان موكاكيزيما - 250786554825+
• السيد سام مانديلا - 250788530639+